قصة… عابد… البصره… عند… الموت الشيخ الروحاني محمود العطار 00201146928884

0

كان بالبصرة عابد قد اجهده الخوف واسقمه البكاء وانحله فلما حضرته الوفاة جلس اهله حوله يبكون فقال لهم

اجلسونى فاجلسوه فأقبل عليهم وقال لابية: يا ابت ما الذى ابكاك؟

قال : يا بنى ذكرت فقدك وانفرادى بعدك.

فالتفت الى امه وقال:يا اماه ما الذى ابكاك؟

قالت: يا بنى لتجرعى مرارة ثكلك.

فالتفت الى زوجته وقال ما الذى ابكاك؟

فقالت : لفقد بّرك وحاجتى لغيرك.

فالتفت الى اولاده وقال ما الذى ابكاكم؟

قالوا لذل اليتم والهوان بعدك

فعند ذلك نظر اليهم وبكى فقالوا ما يبكيك انت؟

قال: ابكى لانى رأيت كلا منكم يبكى لنفسه لا لى اما فيكم من يبكى طول سفرى؟

اما فيكم يبكى لقلة زادى؟

اما فيكم من يبكى لمضجعى فى التراب؟

اما فيكم من يبكى لما القاه من سوء الحساب؟

اما فيكم من بكى لموقفى بين رب الارباب؟

ثم سقط على وجهه فحركوه ، فأذا هو ميت
***
**
*
فهل من معتبر

Leave A Reply

Your email address will not be published.